Our News

مدارس رواد الخليج العالمية الدمام تستعد للأولمبياد العلمية 2017
|
2 Nov 2016

انطلاقًا من رؤية مدارس رواد الخليج العالمية المتمثلة في توفير البيئة التربوية والتعليمية الأفضل والمبنية على التواصل الدائم مع الطلاب وأولياء الأمور للحصول على تعليم من أجل الحياة، وبالتعاون مع مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) أقامت مدارس رواد الخليج العالمية الدورة الأساسية الأولى في الرياضيات والعلوم ضمن مراحل الاستعداد للاولمبيادات العلمية 2017 .

صرح بذلك الدكتور خالد السحيم "نائب أول الرئيس لقطاع التعليم بشركة الخليج للتدريب والتعليم" الذي أكد على أن إقامة الدروة الأساسية في الرياضيات والعلوم يأتي ضمن مراحل الاستعداد للأولمبياد العلمية 2017  في مجالات الرياضيات ومجال العلوم الأساسية، حيث قُدمت إلى طلاب الصفوف الخامس، السادس و الأول المتوسط. وتُميز الطلاب المشاركين من المدرسة وخارج المدرسة بالانضباط تجاوباً مع المحتوى و التفاعل مع المادة العلمية والتحديات المقدمة من خلال الدورات.

وأشار السحيم إلى أن الدورات تهدف إلى تنمية قدرات الطالب الاستيعابية لمسائل غير نمطية، التعرف على تحويل الوحدات، وبنية الذرة والتوزيع الالكتروني. إضافًة إلى التدريب على استراتيجيات حل مختلفة والتي تثري خبرات الطالب بمستوى عالي من الإبداع عدا عن الطلاب الموهوبين في الرياضيات وتشجيعهم. وسيتم تأهيل الطلاب المشاركين في هذه الدورات  للمشاركة في أولمبياد الخليج العربي للرياضيات، وأولمبياد البلقان للرياضيات بفرعيها للناشئين والشباب،  وأولمبياد آسيا للفيزياء،  وأولمبياد مندليف في الكيمياء، والأولمبياد العلمي للكيمياء.

وأوضح الدكتور خالد أن مدارس رواد الخليج العالمية عضو مجموعة الخليج للتدريب والتعليم نجحت منذ نشأتها في تلبية احتياجات وطلبات أولياء الأمور والطلاب في الحصول على تعليمٍ متميزٍ وفقًا لأحدث المناهج والمقررات الدراسية الأمريكية وعلى يد كفاءات عالية التأهيل وفي بيئة تعليمية مريحة جدًا وباستخدام وسائل وتقنيات تعليمية متقدمة. وتمتلك المدارس من الإمكانات البشرية التي تجعل من عملية توطين التدريب داخلها أمرًا متاحًا وقابلاً للتطبيق.

 الجدير بالذكر أن مدارس رواد الخليج العالمية بدأت في الدمام منذ 7 سنوات وتوسعت بثلاث مدارس بالرياض في حي المغرزات وقرطبة والصحافة ومدرسة جديدة في الخبر بحي الظهران وحي الشاطئ بالدمام، بالإضافة إلى التوسع المستقبلي لعدد من المدارس العالمية ورياض الأطفال في الرياض وجدة ورابغ والخبر والدمام التي لا تزال في طور الإنشاء، والمدارس مُرخصة من قِبل وزارة التعليم فـي المملكة وتملكها شركة الخليج للتدريب والتعليم  وهى أول شركة  سعودية مساهمة  في قطاع التدريب وتمتلك حصيلة خبرات تعليمية وتدريبية عريقة منذ عام 1993م بالمملكة والشرق الأوسط.